الأربعاء، أبريل 13، 2016




خاص| لاكي سترايك

فقدان السمع بسبب الضوضاء - هو خطر صحي شائع في صناعة النفط والغاز، فالعديد من المهام التي تؤدى خلال عملية انشاءات وصيانة مرافق الانتاج تتضمن مهام تنتج قدراً كبيراً من الضوضاء. 

اضافة الى أن هناك أنواع أخرى من الأعمال مثل الحفر وإنشاء الغلايات والتركيب والخراطة والطرق والصقل وتشغيل المعدات (الجرارات والجرافات والبلدوزرات) تعرض العاملين بها لضوضاء زائدة. وحتى في منازل المراهقين والأطفال يمكن أن يتعرضوا لضوضاء زائدة، من الموسيقى العالية خاصة من سماعات الرأس التي توضع داخل الآذان. من المهم الحفاظ على آلية السمع لديك، فهي آلية الإنذار وإذا ما تضررت، فلا سبيل إلى رجوعها لسيرتها الأولى.

كيف تعمل آلية السمع ؟
- تسافر الموجات الصوتية عبر القناة السمعية لتهز طبلة الأذن، والاهتزاز بدوره يحرك الشعيرات الدقيقة في الأذن الداخلية بإرسال اشارات إلى المخ والتي عندئذ يتم ترجمتها الى أصوات. فقدان السمع بسبب الضوضاء يحدث لأن الضوضاء الزائدة تدمر خلايا الشعيرات الدقيقة وبذلك تمنع نقل الاشارات. تتسبب الضوضاء الزائدة أساساً في فقدان سمع مؤقت قد يسترد عافيته تدريجياً، على أن التأثير الخفي التدريجي المؤقت يصبح دائما فيما يختص بالقدرة على التواصل وترجمة الأصوات. 

-وقد تكون قد جربت بالفعل الرنين والطنين في آذانك بعد الاستماع للموسيقى العالية أو في بيئة عملك، هذا يشير إلى أنك قد اختبرت نقلة إلى عتبة صوتية أعلى أدت إلى حدوث ضرر في آلية السمع المرهفة لديك. 

-هناك طريقة بسيطة لاختبار حدوث ضرر لسمعك من عدمه، وهو خفض صوت المذياع لأقل درجة مسموعة قبل الذهاب للعمل، وبعد إنتهاءك من العمل، إبدأ مفتاح التشغيل، بدون تشغيل محرك السيارة، فإذا لم تستطع سماع صوت المذياع بوضوح عندئذ، ربما تكون قد تعرضت لضوضاء زائدة عبر النهار وتضررت آلية السمع خلال ذلك.

-ماهي الحدود المقبولة التي لا تؤدي إلى حدوث ضرر دائم؟

- شروط سلامة السمع المتبعة في الشركة تلزم العمال بالآتي:

-1- لا يجب أن يتخطى التعرض اليومي للضوضاء حدود 85 ديسيبل 

-2- لايجب الدخول لمناطق تزيد بها مستويات الضوضاء المستمرة عن 115 ديسيبل بغض النظر عن مدة التعرض لها أو استخدام سدادات حماية الأذن من عدمه ، في مستويات الضوضاء العالية المستمرة التي تصل إلى 115 ديسيبل، تؤمن وسائل حماية السمع حماية محدودة فقط.

-3- لايجب الدخول في مناطق حيث تزيد النبضات الصوتية/ذروة الضوضاء عن 135 ديسيبل بغض النظر عن مدة التعرض أو استخدام سدادات حماية الأذن، ففي هذه المستويات العالية جداً يمكن أن تسبب الضوضاء ضرراً فورياً حتي عند استخدام سدادات حماية الأذن، يمكن للضوضاء أن تدمر آلية السمع الرقيقة من خلال توصيل العظام للصوت.

-في ظروف عمل مثل هذه تكون أنظمة التحكم في الضوضاء من المستوى الأعلى مثل أنظمة كتم وعزل الصوت من الأهمية بمكان لخفض الضوضاء إلى مستويات مقبولة، وتصل إلى الحد المثالي إذا وصلت إلى أقل من 85 ديسيبل. بعض الوظائف الخاصة مثل عمليات اختبار محركات الطائرات تتطلب خوذات وسدادات خاصة، ذلك أن مستويات الضوضاء يمكن أن تصل بسهولة تامة إلى أعلى من 150 ديسيبل.

-أما عن العمال الذين يتطلب عملهم وجودهم داخل المباني والذين يداومون في مناوبات تمتد لأكثر من 10 أو 12 ساعة في اليوم( وتزيد على 2000 ساعة سنوياً ) لا يجب أن يتعرضوا لمستويات يومية من الضوضاء متوسطها 83,2 و82 ديسبل على التوالي بدون وسائل حماية السمع. وكلما تزايدت ساعات العمل، يجب تقليل الحد الأقصى للتعرض. من المعتقد أن التعرض للضوضاء أدنى من تلك المستويات سوف يمكن العمال من التعرض بشكل متكرر بدون آثار سلبية على قدرتهم على سماع وفهم الحوار العادي. كقاعدة عامة إذا كنت مضطراً لرفع صوتك للتحدث لشخص ما يقف منك على مسافة ذراع، إذن فالضوضاء أكبر من 85 ديسيبل وقد تكون معرضاً لخطر حقيقي. 

-إن التعرض لمستويات الضوضاء أعلى من 135 ديسيبل يمكن أن يتسبب في ضرر فوري للسمع ويجب العمل على إيقافها أو التحكم بها، لأنه ينتج عنها ما يشار إليه عادة بعبارة الإصابة السمعية وتنتج هذه الإصابة عن سماع صوت عال جداً أو ضوضاء شديدة مثل طلقات الرصاص أو طرق الصلب أو المعادن أو الإنفجارات. الطريقة الوحيدة لمعرفة إذا ما كان تعرضك للضوضاء أكثر عن اللازم هو القيام بالرصد والمتابعة الشخصية والمعروفة بإسم قياس المقادير أو الجرعات أو منطقة /المعدات لرسم الضوضاء. 

-وبالطبع فإن تعرض العمال اليومي للضوضاء يختلف تبعاً لنوع العمل والضوضاء الناتجة ومدة التعرض.

- أن متوسط التعرض اليومي للعمال بلغ 77 ديسيبل على الرغم من أنه في بعض الأحيان يكون مستوى تعرضهم للضوضاء أكثر من 85 ديسيبل.

التحكم في الضوضاء 

- يجب تحديد المهام المنتجة للضوضاء وتنفيذ أنظمة التحكم في بيئات العمل الكثيرة الضوضاء مثل الحفارات والورش لتقليل تعرض العمال للضوضاء الناتجة عن عملهم في تلك المواقع. بعض المهام مثل الصنفرة والصقل وطرق الصلب قد تتخطى الحد الأقصى في فترة قصيرة جداً. في بعض الأحيان لا يكون أمام أرباب العمل خياراً سوى تقديم وسائل الحماية من الضوضاء للعمال، بيد أن إنتقاء والتدريب على استخدام معدات الحماية السمعية يجب أن يكون إجبارياً ومنصوصاً عليه في خطة التحكم في الضوضاء المعتمدة من الشركة.

-وتشترط القرارات الوزارية الخاصة بالحد من التلوث السمعي أنه في المكان الذي قد يتعرض فيه العامل لمستويات من الضوضاء تزيد في شدتها على 90 ديسيبل، يجب على رب العمل أن يقلل التعرض بوسائل أخرى بخلاف وسائل الحماية السمعية وكما هو محدد من قبل الوزارات في هذا الشأن. 

-ويتحقق ذلك عادة على أفضل وجه بتطبيق سياسة واضحة للمشتريات تراعي السلامة السمعية في طياتها، حيث يتم استبعاد المعدات المثيرة للضوضاء وتركيب ماكينات جديدة أكثر هدوءاً أو ماكينات يتم انتاجها في السوق المحلي بها إمكانية رصد للتلوث الضوضائى لتفيد بأنها تراعي المعاييرأثناء تشغيلها، ويمكن لهذه المعدات تسجيل القوة الصوتية أو مستوى الضغط الصوتي عند الطلب ويمكن لجميع صناع الماكينات أن ينتجوا مثل هذه المعلومات بسهولة.

-إنجازات تتوجب على الشركات بصدد مواجهة التلوث الضوضائي

- على الشركات وضع مخطط شامل لجميع الموجودات الداخلية يشمل محطات التجميع ومحطات الضخ الرئيسية، ونتائج ذلك الرصد قابلة للبحث وتنزيل بياناتها من الوصلة الحية تحت الرسومات إذا ما توفرت لديك البرمجيات اللازمة لذلك، والغالبية، أن لم يكن كل المخطات، تنتج مستويات من ضوضاء عند المضخات أوالكباسات تزيد عن 85 ديسيبل، بيد أن تعرض العمال عادة في المتوسط يكون أقل من الحد الأقصى المسموح به وفي حدود 77- 80 ديسيبل، تذكر أن تستخدم سدادات حماية السمع في المناطق المعلنة بعلامات إرشادية.

- ولإثبات فعالية وسائل التحكم الضوضائي، تقوم الشركات باجراء قياس سمعي للعاملين مرتين سنوياً إضافة إلى قياس متابعة للعاملين يظهر أدلة على فقدان السمع حال حدوثه.

-بعض المهن تتطلب اختبارات أكثر تكراراً إعتماداً على مستويات التعرض للضوضاء والتاريخ السابق للعامل. وعلى أي حال، فقدان السمع بسبب التلوث الضوضائي هو مرض مهني قابل للمنع والسيطرة ويتم التحكم به وإدارته كأي مخاطر أخرى وذلك من خلال التحديد والتقييم ( الرصد) والتحكم باستخدام مستويات أعلى من أنظمة التحكم.

-أي عامل يطلب منه استخدام الحماية السمعية يجب أن يخضع لتقييمين سنوياً بحد أدنى، كما هو إجباري أيضاً على جميع العاملين الذين يستخدمون سدادات للآذان أن يبين لهم كيفية استخدام تلك السدادات، فبدون وضع السدادات بشكل صحيح، تكون الحماية المرجوة منها لا تذكر، ومن واقع تجربتي الشخصية في هذا المضمار، معظم العمال في مواقع العمل الداخلية لا يستخدمون تلك السدادات بشكل صحيح ولهذا فإن إجراءات التحكم بالضوضاء وحلقات التوعية من ضمن قائمة للمقترحات القابلة للتنفيذ لعام 2005.

-بالإضافة إلى أننا ننصح الشركات التي تقوم بتوريد سدادات الآذان أن تقدم من 2-3 أنواع مختلفة من السدادات لتلبي احتياجات مختلف أحجام القنوات السمعية وأفضلية الاستخدام للعاملين. وإذا كان تركيبها داخل الآذان يسبب ألماً، أو تسبب عدوى للآذان الداخلية أو صداع كما هو الحال في أغطية الآذان الخارجية، فلن يقوم العمال بإرتداء أدوات حماية الآذان المقدمة لهم. إن أساليب التحكم الجيدة في الضوضاء أو البرنامج الجيد للحفاظ على السمع يجب أن يشمل جميع عناصر تحديد الضوضاء وتقييم المخاطر والتحكم والتدريب والاشراف والتعليم والمسح الصحي والحفاظ على سجلات.

-أما عن البيئات المكتبية فهي بطبيعتها لا تتخطى حدود التعرض للضوضاء التي تقرها الشركة ولا تتسبب في ضرر للسمع. بيد أن الضوضاء الخارجية يمكن أن تكون مثيرة للأعصاب وتؤدي إلى أعراض صحية أخرى مثل التوتر والشد العصبي.هذا ويوجد حد أقصى للبيئات الداخلية ويجب ألا يزيد متوسطها عن 50 ديسبل بحال من الأحوال.

إقرأ أيضا: ماذا تعرف عن العمل على حفارات البترول؟

إذا أعجبك الموضوع: تابعنا باستمرار من خلال صفحتنا على الفيسبوك: مجلة لاكي سترايك أو على تويتر أو اشترك بالقائمة البريدية ليصلك كل جديد على بريدك 

نفط وغاز - صحة وسلامة وبيئة - الحفاظ على السمع
Searches related to صناعة النفط والغاز
ماهي الصناعات القائمة على النفط
كتاب صناعة البترول
تصنيع النفط
صناعة البترول pdf
صناعة النفط في السعودية
صناعات نفطية
اهمية النفط في الحياة البشرية
الصناعات القائمة على النفط والغاز والثروة المعدنية
Searches related to فقدان السمع
فقدان السمع في اذن واحدة
علاج فقدان السمع
فقدان السمع المفاجئ
علاج فقدان السمع الحسي العصبي
فقدان السمع عند الاطفال
عدم السمع بالاذن اليمنى
فقدان السمع التوصيلي
اعراض فقدان السمع عند الاطفال

0 تعليق - COMMENT HERE:

زوار أونلاين الآن


عدسة لاكي سترايك* نافذة على العالم *

* That '70s Show *

زوار الموقع الآن

Hypestat data

enbee-world.blogspot.com.eg

**أعلن عن نشاطك هنا**

إعلانات

**أعلن عن نشاطك هنا**

يتم التشغيل بواسطة Blogger.

أرشيف الموقع

زاروا لاكي سترايك حتى الآن

الاشتراك في النشرة البريدية

* للاتصال - Contact *

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

* تابعنا باستمرار *

*** مقالات مميزة هذا الأسبوع***

تقييم سياحي: قرية العزبة - المريوطية

تاريخ الزيارة: مارس 2017 قرية العزبة بالمريوطية : قرية سياحية ترفيهية ومطعم سياحي قديم، تأسس بحسب المذكور بصفحة الإدارة سنة  1990 ، و...

عندك شحنة، استيراد، تصدير؟: اضغط على السفينة

********** بورصة المقالات لهذا الأسبوع **********

* إعلان إكسبريس فريت *

كلمات البحث

سيارات (40) أحوال مصرية (26) English Posts (18) صحة عامة (18) نافذة على العالم (17) قصص من الحياة (12) أفلام (11) تقييم منتجات (11) تقييم مستهلك (10) اعلانات (9) الإسلام والمسلمون (9) بورنو (9) سياحة (9) تأملات في عالم الإدارة (8) تربية (8) Advertising (7) إسلام ومسلمون (7) تقييم إعلانات (7) دعاية واعلان (7) قرأت لك (7) كتب (7) مهارات ادارية (7) نفط وغاز (7) أطفال (6) إسلام (6) إعلانات (6) بترول (6) ترجمة (6) شركات بترول (6) هجرة (6) يوميات مترجم حر (6) management (5) أستراليا (5) ألمانيا (5) إنفينيتي (5) تعليم (5) تنمية بشرية (5) رينو (5) قضايا نسائية (5) موضة (5) هندسة بترول (5) AIR FREIGHT (4) CHARTERING (4) CUSTOMS CLEARANCE (4) FCL FREIGHT (4) GENERAL CARGO (4) INLAND FREIGHT (4) LATCHING SERVICE (4) LCL FREIGHT (4) PACKING (4) PART CARGO SHIPPING (4) Translation (4) leadership (4) أبراج (4) أمريكا (4) إعلانات قديمة (4) إلكترونيات (4) ادارة (4) توعية (4) جمارك السيارات (4) حول العالم (4) شرطة مصرية (4) شركات (4) شركات شحن (4) فيديو (4) قصص واقعية (4) قيادة (4) كيف تتصرف (4) مدارس (4) مصريون (4) مناسبات (4) نيسان (4) وسائل التواصل الاجتماعي (4) وفيات (4) Ajit khimji group (3) Europcar (3) Product review (3) أحوال عمانية (3) أخبار العالم (3) أخلاقيات (3) أزياء (3) إجراءات (3) اجتماعيات (3) اجراءات سلامة (3) المريوطية (3) بروفايل (3) بطاقات (3) بنوك (3) تأملات (3) تقييم خدمات (3) جرائم (3) حرائق (3) حوادث (3) خدمات مصرفية (3) زواج (3) سلطنة عمان (3) سوشيال ميديا (3) سيارات جديدة (3) شخصيات (3) قصص حب (3) قصص ملهمة (3) قضايا إسلامية (3) قضايا المسلمين في الخارج (3) كيف (3) لافتات اعلانية (3) مسقط (3) مسلسلات أمريكية (3) مسلمون (3) مسلمون جدد (3) مسلمون في الخارج (3) منتجات العناية بالأطفال (3) نصائح (3) واقعية رومانسية (3) ويكيبيديا (3) 2016 (2) Black box (2) Freelance (2) Paintings (2) Software (2) أجهزة كهربائية (2) أجهزة منزلية (2) أخبار أمريكا (2) أخبار محلية (2) ألعاب (2) إطارات (2) اتصالات (2) انترنت (2) انشاءات (2) تاريخ إسلامي (2) تحرش جنسي (2) تدخين (2) تراخيص سيارات (2) ترويج (2) تصميم أزياء (2) تطبيقات (2) تقنيات (2) تقييم أفلام (2) تكنولوجيا (2) ثقافة (2) جيب (2) حب (2) حقد اجتماعي (2) حواديت مصرية (2) حيوانات (2) خرافات (2) دبي (2) دراجات (2) ذكريات (2) ساعات (2) سحر أسود (2) سعادة (2) سياسة عالمية (2) شاهدت لك (2) علاقات عامة (2) فاشون (2) فيات (2) فيسبوك (2) قانون (2) قصة قصيرة (2) قصص قصيرة (2) قوائم (2) كرتون (2) كيا (2) كيا سيراتو (2) مؤسسات (2) مازيراتي (2) مراسي بحرية (2) مراوح (2) مسلسلات كرتونية (2) مشاهدات (2) مصر (2) مهنية (2) نقد (2) نيويلاند (2) هولندا (2) واقع مصري (2) وظيفة (2) وكالات دعاية واعلان (2) يوميات صندوق أسود (2) 2015 (1) A4 size paper (1) Ambulance (1) Anesthesiology (1) Baic (1) Black magic (1) CCU (1) Calender (1) Cardiology (1) Chest (1) Church wooden works (1) Day2Night (1) Decorations (1) Dermatology (1) Diagnostic Radiology (1) Directories (1) Douby (1) ER (1) Ear studs (1) Endocrinology (1) Gastroenterology (1) Glass Painting (1) Greeting Cards (1) Home Care Medicine (1) Home decor (1) Home furniture (1) Hospital Furniture (1) Hotel furniture (1) ICU (1) Imitation Jewelry (1) Internal Medicine (1) JCopia (1) Jennifer Bricker (1) Landmark (1) Malabar Gold (1) Moto Guzzi (1) Necklace sets (1) Office furniture (1) Omani Paintings (1) Recovery (1) Riviera for Skype (1) Shoba (1) Software Developer (1) Syed Hasan Abbas (1) That '70s Show (1) Themed Paintings (1) Themed Vases (1) VET (1) Wall Hangings (1) Water Color (1) Wooden floors (1) Yellow scribbles (1) bedroom (1) blood donation (1) child's bedroom (1) designs (1) dining room (1) gainmoneyfast.com (1) inspiration (1) kitchens (1) living room (1) musings (1) road safety video (1) shoes (1) smoking (1) writings (1) آثار الإسكندرية (1) آثار مصرية (1) آداب وذوقيات (1) أحذية (1) أحوال الدنيا (1) أحوال العالم (1) أحوال العرب (1) أخبار الفن (1) أرمن (1) أضاحي العيد (1) أعمال فنيه (1) أعياد (1) أغاني (1) أفكار (1) أفلام أمريكية (1) أفلام عربية (1) أفلام مصرية (1) ألزهايمر (1) ألفا روميو (1) أمن المعلومات (1) أوليكس (1) إباحية (1) إدوارد مارتينيه (1) إل جي (1) إم جي (1) إنسانية (1) إيجابيات (1) إيطاليا (1) ابتكارات (1) ابحار (1) اتجاهات عصرية (1) اجتماع (1) اسرائيل (1) اسكان اجتماعي (1) اسلاموفوبيا (1) اصابات (1) اكس تريل (1) الجامعات (1) الدنمارك (1) السلامة على الطريق (1) السيارات الكلاسيكية المستقبلية (1) الصين (1) الصينيون (1) العراق (1) العناية بالأطفال (1) القاهرة (1) المدرسة اليابانية (1) النيل (1) الهند (1) باترول (1) بانكوك (1) بايك (1) براعم (1) برامج (1) بريجستون (1) بريدجستون (1) بطاريات (1) بطولات عسكرية (1) بلاستيك (1) بوبكات (1) بيئة (1) تأجير (1) تأملات من واقع أخبار (1) تأمين الممتلكات (1) تأمين وسائل التواصل الاجتماعي (1) تاليسمان (1) تايلاند (1) تجارة أعضاء (1) تحقيقات (1) تركيا (1) تسويق (1) تشارجر (1) تشالنجر (1) تطور وظيفي (1) تطوير الشخصية (1) تقييم برامج (1) تقييم سياحي (1) تقييم مسلسلات (1) تلت برش (1) تليفزيون (1) تليفون (1) تهنئة (1) توعية جنسية (1) جريمة (1) جوجل (1) جولة حرة (1) جيلي (1) حسد (1) حفارات (1) حقول بترول (1) حكم عقلك (1) حلويات (1) حماية من السرقة (1) حملات توعية (1) خدمات (1) خدمات تسويق (1) خروف العيد (1) خريف (1) خصوصية (1) داستر (1) دراجات نارية (1) دعوة للسعادة (1) دودج (1) ديليفري (1) دين (1) ذكريات قديمة (1) رسم (1) رمضان (1) روتين (1) رياضة (1) رينيجيد (1) زهايمر (1) ساعات g-shock (1) ستايل (1) سرقة (1) سفيرة السعادة (1) سكر وعربدة (1) سكري (1) سلامة (1) سمع (1) سنترا (1) سنغافورة (1) سويسرا (1) سيمبل (1) شاحن موبايل (1) شاحنات (1) شباب (1) شبكات محمول (1) شبكة المعلومات (1) شتاء (1) شخصيات عالمية (1) شخصيات من العالم (1) شخصيات نسائية (1) شرطة (1) شكاوى القراء (1) شهداء حرب أكتوبر (1) شهر عقاري (1) شيعة (1) شيفروليه (1) شيفروليه كروز (1) صحار (1) صحة جنسية (1) صفحات فيسبوك (1) صناعة (1) طب بيطري (1) طيران (1) عانس (1) عدد وآلات (1) علاقات (1) علامات تجارية (1) علم (1) علم نفس (1) عمود السواري (1) عنف مدرسي (1) عنوسة (1) عيد الأضحى (1) عيد الحب (1) عُمان (1) فرنسا (1) فن الخردة (1) فن تشكيل الخردة (1) فن تشكيلي (1) فنادق (1) فنانون فرنسيون (1) فنلندا (1) فنون تشكيلية (1) فوائد (1) فورد (1) فولفو (1) فيراري (1) فيسكونتي (1) فيكرانت (1) قانون الإضافة البسيطة (1) قبرص (1) قصص العبر والحكم (1) قصص ثراثية (1) قصص دينية (1) قلوب الناس (1) قنوات أطفال (1) قوارب (1) قوارب شراعية (1) كابتشر (1) كاريكاتير (1) كاسيو (1) كرايسلر (1) كروشيه (1) كلاب (1) كلمات (1) كنتاكي (1) كندا (1) كونتراست (1) لغة عبرية (1) لغة مصرية (1) ليفانتي (1) ما تفعل لو (1) مارينا (1) محلات ملابس (1) محمد مستجاب (1) مراسي (1) مراهقة (1) مرسى (1) مرسى الموج (1) مرسى مطروح (1) مركبات (1) مرور (1) مزارع أبقار (1) مسئولية اجتماعية للشركات (1) مسامير (1) مسلسلات رمضان (1) مسلمو أستراليا (1) مشاريع (1) مشاريع عقارية (1) مشاريع عملاقة (1) مشاكل (1) مشاكل المصريين في الخارج (1) مصر زمان (1) مصر وأقريقيا (1) معدات ثقيلة (1) معركة المنصورة الجوية (1) مقالات مترجمة (1) مكسيما (1) مكيفات (1) من هنا وهناك (1) منتجات صحية (1) منوعات (1) مهاجرون (1) مواصفات فنية (1) مواقع انترنت (1) مواقف شخصية (1) موتو جوتسي (1) موتو جوزي (1) ميركيور (1) نباتات طبية (1) نساء مسلمات (1) نظريات (1) نكت (1) نمذجة معلومات المباني (1) نيويورك (1) هاتف (1) هاواي (1) هنود (1) واقع افتراضي (1) وقائع مصرية (1) يخوت (1) يوتيوب (1)